Log in
updated 10:40 AM IDT, Jul 15, 2018

دفن تحت طريق عام وخرج حيا بعد ثلاثة أيام!

  • نشر في منوعات

دفن فنان أسترالي نفسه في صندوق معدني تحت طريق نقل مزدحم، لمدة ثلاثة أيام، وذلك خلال فعاليات مهرجان "Dark Mofo" الشهير.

وأنزل الفنان مايك بار (73 عاما) إلى قبر معدني، مساء يوم الخميس 14 يونيو الجاري، في مدينة تاسمانيا الأسترالية، حيث أمضى أيامه الثلاثة وحيدا في الصندوق، يرسم ويتأمل ويصوم ويقرأ، إلى أن أخرج منه حيا، مساء يوم الأحد 17 يونيو.

وتم تصميم الصندوق من قبل فريق مختص، قام بمد أنبوب صغير إلى تجويف الصندوق ليزود الفنان بالأكسجين، وكذلك تم إضافة مدفأة ومرحاض وزر لحالات الطوارئ.

ويحتفل بالمهرجان كل عام في عموم أستراليا، حيث يسلط الضوء على الأعمال العنيفة التي ارتكبها الاستعمار البريطاني أثناء تواجده في القارة الأسترالية. وأحيانا تستمد عروض "Dark Mofo" أفكارها من طقوس وعادات أسترالية قديمة.