Log in
updated 8:06 AM IDT, Jun 21, 2018

تراجع صادرات الأسلحة الألمانية عام 2017

صادقت الحكومة الألمانية العام الماضي على صادرات أسلحة بقيمة أقل من صادرات عام 2016.

وجاء في تقرير الحكومة الألمانية لصادرات الأسلحة، أن قيمة صادرات الأسلحة التي وافقت عليها الحكومة العام الماضي بلغت 24ر6 مليار يورو، بتراجع قدره نحو 9% مقارنة بعام 2016.

ورغم ذلك تعتبر هذه ثالث أعلى قيمة لصادرات الأسلحة الألمانية عقب الرقم القياسي الذي حققته عامي 2015 و2016.

وبحسب التقرير، الذي يناقشه مجلس الوزراء الألماني اليوم، شكلت صادرات الأسلحة الألمانية لدول الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي ودول مماثلة لدول الناتو 2ر39% من إجمالي صادرات الأسلحة العام الماضي (4ر46% عام 2016).

وبلغت قيمة صادرات الأسلحة الألمانية لدول أخرى خارج هذه الفئات الثلاثة العام الماضي 79ر3 مليار يورو، مقابل 67ر3 مليار يورو عام 2016.

وأشار التقرير إلى أن صادرات الأسلحة لهذه الدول تضمنت العام الماضي مشاريع تصدير مرتفعة القيمة، والتي كان من بينها فرقاطة للجزائر وغواصة لمصر.

وبحسب التقرير، كانت الجزائر ومصر مستوردتين رئيسيين للأسلحة الألمانية عام 2017، حيث بلغت قيمة صادرات الأسلحة الألمانية للجزائر نحو 36ر1 مليار يورو، ولمصر نحو 708 ملايين يورو.

وجاء في المرتبة الثانية ليتوانيا والولايات المتحدة العضوتان في الناتو، ثم أستراليا والسعودية.

تجدر الإشارة إلى أن الحكومة الألمانية تتلقى باستمرار انتقادات بسبب سياستها في تصدير أسلحة لدول مثل السعودية، التي تقود تحالفا عسكريا في اليمن ضد الحوثيين الشيعة منذ عام 2015.

ومن ضمن الانتقادات الموجهة لتصدير أسلحة للسعودية أوضاع حقوق الإنسان هناك.

وأشارت الحكومة الألمانية نفسها في التقرير إلى أنها تتبع "سياسة تقييدية ومسؤولة في تصدير الأسلحة".

بالفيديو.. من ألمانيا إلى موسكو على جرار زراعي قديم

انطلق المسن الألماني غوبرت فيرت في رحلة طويلة على جرار زراعي قديم، صنع عام 1939، لزيارة "مونديال-2018" في روسيا.

وانطلق فيرت في رحلته متوجها إلى روسيا، في 15 مايو الماضي. وقطع 1700 كيلومتر مرورا ببولندا وبيلاروس. ويسحب جراره مقطورة كتب عليها "تحياتي لموسكو"، ويسير بسرعة لا تتجاوز 15-20 كيلومترا في الساعة، ويستهلك 20 لترا من الوقود لكل 100 كيلومتر. أما قوة محركه فبلغت 20 حصانا.

ويأمل "المغامر" بأن يحضر مباراة افتتاح المونديال بين المنتخبين الروسي والسعودي في موسكو، الخميس 14 يونيو الجاري.

وقال المهندس الذي عمل سابقا في تجميع المركبات الزراعية إنه قام بتجميع جراره شخصيا.

وسبق لفيرت أن زار فرنسا بجراره عام 2016 لحضور بطولة أمم أوروبا لكرة القدم (يورو 2016).

المصدر: موسكوفسكي كومسوموليتس

الصين تعرض 162 قطعة بورسلان مستعادة من ألمانيا تعود لـ 1200 عام

عرض متحف مدينة تشانغشا، حاضرة مقاطعة هونان بوسط الصين يوم الثلاثاء، مجموعة من البورسلان الصيني القديم تعود إلى أكثر من 1200 سنة، وذلك بعد استعادتها من ألمانيا.

وتتألف المجموعة المذكورة من 162 قطعة كانت جزءا من شحنة بورسلان أرسلت من الصين في القرن التاسع الميلادي خلال عهد أسرة تانغ الإمبراطورية (618-907)، على متن مركب شراعي عربي غرق لاحقا في بحر جاوة بإندونيسيا.

وفي العام 1998، اكتشفت سفينة إنقاذ ألمانية حطام السفينة الغارقة وأطلقت عليها اسم "باتو هيتام"، وقد كان على متنها أكثر من 67 ألف قطعة من البورسلان، 85 بالمئة منها تم إنتاجها في أفران تونغقوان الإمبراطورية في تشانغشا.

ويوم الثلاثاء الماضي؛ عرض متحف تشانغشا 162 قطعة في الموقع الأصلي للأفران المذكورة، والذي يعود لأكثر من 1300 عام، وتحول إلى أول متحف صيني للبورسلان في العام 1999.

وتشمل القطع الأثرية المستعادة قطعا من السيراميك المصنوع في العديد من الأفران القديمة في مقاطعات هونان و تشجيانغ وهوبي وخنان وقوانغدونغ، فيما يقول خبراء إن تلك القطع والتحف الأثرية توفر دليلا جديدا على تجارة البورسلان الدولية التي كانت الصين تقوم بها منذ فترة أسرة تانغ الإمبراطورية.

علماء يخططون لمركز أوروبي ضخم "للذكاء" ينافس أميركا

قالت صحيفة "غارديان" البريطانية إن علماء بارزين يخططون لإنشاء معهد أوروبي متعدد الجنسيات مكرس لأبحاث بشأن الذكاء الاصطناعي.

وذكر المصدر أن أسباب تأسيس المركز ستكون شبيهة بالمنظمة الأوروبية للأبحاث النووية "سيرن"، التي تم إنشاؤها بعد الحرب العالمية الثانية للحد من هجرة العقول إلى أميركا.

ومن المنتظر أن يسمى المركز بـ"المختبر الأوروبي للتعلم والأنظمة الأذكية" أو اختصارا بـ"إليس"، على أن يتوفر على فروع بعدة دول أوروبية بما في ذلك المملكة المتحدة.

وسيوظف المختبر المئات من مهندسي الكمبيوتر وعلماء الرياضيات وغيرهم، وذلك بهدف واحد "منع العقول من الهجرة إلى أميركا"، على حد قول الصحيفة.

وأوضح علماء من بريطانيا وفرنسا وألمانيا، في رسالة بعثوها إلى الحكومات الغربية من أجل دعوتهم إلى التحرك، قائلين: "إن أوروبا لم تواكب الولايات المتحدة والصين"، مشيرين إلى أن الغالبية العظمى من الشركات الرائدة في مجال الذكاء الاصطناعي تتواجد هناك.

وكشفت دراسة سابقة، أنجزتها "غارديان"، أن عددا من طلاب الدكتوراه في بريطانيا تركوا دراستهم بعدما أغرتهم أميركا بالعمل في شركات التكنولوجيا برواتب جيدة.

وتابعت: "تعرضت عدة جامعات لضربة قاسية لدرجة أنها فقدت جيلا كاملا من الشباب الباحثين والموهوبين".

ألماني يبتكر حلًا استثنائيًا لتجنب ازدحام الطرق

ابتكر مواطن ألماني حلاً غير تقليدي لتجنب الطرق المزدحمة والوصول متأخرًا إلى عمله فضلا عن الإزعاج والتلوث وضياع الوقت والمشاحنات بين السائقين في مدينة ميونخ الألمانية.

وذكرت صحيفة “مترو” البريطانية، أن هذا الرجل ويدعى بنيامين ديفيد (40 عاماً) وجد حلاً استثنائياً للمشكلة، بعد أن مل من المواصلات والزحام، إذ قرر السباحة للعمل كل يوم وهو يحمل حاسوبه المحمول “لاب توب” وحقيبته وهاتفه في كيس مضاد للماء.

وأشارت الصحيفة إلى أن ديفيد يسبح مسافة 2 كم في النهر كل صباح ليتجنب ازدحام الحافلات والقطارات أو ركوب الدراجات وسط عوادم السيارات.

وحصل ديفيد من مدينة ميونيخ الألمانية على الفكرة من خلال مشاهدة نهر “إيزار” وهو يتدفق بجانب شقته في منطقة “بالديبلاتز”.

وأدرك أن النهر يستطيع إيصاله إلى العمل، وبعد أن جرب هذه الطريقة الغريبة للمرة الأولى منذ عامين، لم يحاول ركوب المواصلات مرة أخرى.

في كل صباح يضع ديفيد أغراضه في حقيبة “ويكلفيش” المصممة في سويسرا لتحمي الأشياء من الماء، وتساعد المستخدم على الطفو في النهر إذا تعب.

السباحة في النهر ممنوعة في الكثير من الأماكن نظراً لخطورة الأمر، لذا يقوم بنيامين ديفيد دائماً بالتحقق من درجة الحرارة وقوة التيار قبل الشروع في سباحته اليومية.

يتجنب ديفيد الازدحام وعوادم السيارات، بينما يمارس التمارين الرياضية ويستحم في الوقت نفسه، قبل أن يصل إلى العمل منتعشاً قبل زملائه ليجفف نفسه ويبدأ العمل.

ألماني يبتكر حلًا استثنائيًا لتجنب ازدحام الطرقألماني يبتكر حلًا استثنائيًا لتجنب ازدحام الطرقألماني يبتكر حلًا استثنائيًا لتجنب ازدحام الطرق

 

افتتاح أول "مسجد ليبرالي" في ألمانيا

افتتح في ألمانيا، الجمعة، أول "مسجد ليبرالي" يمكن لجميع المسلمين أن يصلوا فيه معا تاركين صراعاتهم الدينية وطوائفهم وراءهم للتركيز على قيمهم الإسلامية المشتركة.

وأطلق على المسجد اسم "ابن رشد- غيته"، ليجمع بين اسمي الفيلسوف الأندلسي ابن رشد والكاتب الألماني يوهان فولفغانغ غيته.

ويقع في شارع تسوق مزدحم في حي موابيت للمهاجرين، الذي يعج بالمطاعم الهندية والفيتنامية والمقاهي الشرق أوسطية.

ولن يكون بمقدور رواد هذا المسجد رؤية مئذنة أو سماع صوت المؤذن، فالمسجد يشغل غرفة كبيرة في الطابق الثالث من كنيسة لوثرية قديمة.

ويعيش أكثر من أربعة ملايين مسلم في ألمانيا، ومعظمهم من تركيا وكذلك من البلقان والشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

إلى كم دولة يمكنك أن تسافر بجوازك؟

حين يحزم الناس حقائبهم ويهمون بالسفر إلى الخارج، فإن الخيارات المتاحة أمامهم تختلف باختلاف جوازات السفر التي يحملونها، إذ ثمة جوازات لا يحتاج حاملوها إلى التأشيرات في الغالب، بينما يشقى آخرون في استصدار التأشيرات وتكبد مصاريفها.

ويتيح موقع www.passportindex.org، لكل شخص أن يعرف عدد الدول التي يمكنه أن يدخلها دون الحاجة إلى تأشيرة، إذ يكفي أن يدرج اسم بلده حتى تظهر له النتائج.

وبوسع مستخدمي الموقع، أن يعرفوا أيضا البلدان التي يحتاجون إلى تأشيرات كي يدخلوها أو تلك التي يستطيعون فيها أن يحصلوا على تأشيراتها عند الوصول، كما يمكنهم أن يقارنوا قوة الجواز الذي يحملونه بقوة أي جواز آخر.

وبحسب المؤشر فإن جواز السفر الألماني هو الأقوى في العالم، إذ يمكن لحامله أن يدخل 160 بلدا دون الحاجة إلى تأشيرة، ويليه جواز السفر السويدي ثم الجواز الدنماركي.

أما أسوأ جواز يمكن أن يسافر به الإنسان في العالم، فهو الجواز الأفغاني إذ لا يمكنه السفر سوى إلى 24 بلدا بدون تأشيرة.

تشغيل "أكبر شمس صناعية في العالم"

قالت صحيفة "غارديان" البريطانية، الخميس، إن ألمانيا بدأت تشغيل "أكبر شمس صناعية في العالم"، على أمل استخدام مصادرها الضوئية المكثفة لإنتاج الوقود الصديق للبيئة.

ويقع مقر مشروع "أكبر شمس صناعية في العالم" في بلدة يوليش، التي تقع على بعد 19 ميلا إلى الغرب من مدينة كولونيا.

وتتكون التجربة من 149 مصباحا ضوئيا، وتنتج الضوء بكثافة تضاهي كثافة أشعة الشمس الطبيعية على الأرض.

فعندما يتم تدوير مصابيح الشمس الصناعية لتركيز ضوئها على بقعة ما، ينتج عن ذلك توليد درجات حرارة أقوى بكثير من درجة حرارة أفران الصهر.

يقول البروفيسور برنارد هوفشميدت، مدير الأبحاث في مركز الفضاء الألماني، حيث توجد التجربة في غرفة إشعاع واقية: "إذا ذهبت إلى الغرفة في وقت كانت تعمل فيه مصابيح الشمس الصناعية ستحترق مباشرة".

والهدف من التجربة هو إنتاج وقود الهيدروجين، من خلال تسخير حرارة الشمس لإنتاج البخار الذي يحول التوربينات ويولد الكهرباء، ويمكن استخدامه كمصدر وقود للطائرات والسيارات.

وتستخدم "الشمس الصناعية" حاليا كمية هائلة من الطاقة الكهربائية لمدة أربع ساعات يوميا - ولكن العلماء يأملون مستقبلا في استخدام أشعة الشمس الطبيعية لإنتاج الهيدروجين.

وقال هوفشميت: "نحن بحاجة إلى مليارات الأطنان من الهيدروجين إذا أردنا قيادة الطائرات والسيارات بوقود خال من ثاني أكسيد الكربون".

الاشتراك في هذه خدمة RSS