Log in
updated 11:43 AM IDT, Apr 20, 2018

ذكر غوريلا يحتضن مدربته عبر الزجاج ويقلد حركاتها

 

نشرت صحيفة الديلي ميل البريطانية مقطع فيديو لذكر حيوان “لولاند غوريلا”، أحد الأنواع المهددة بالأنقراض، و تحرص حاليا حديقة حيوانفي فلوريدا على تنمية تكاثر هذا النوع للحفاظ عليه من هذا التهديد. الجديد و المميز بذلك الذكر”بولينجو”، أنه على علاقك وطيدة بمدربته ومربيته “راشيل” والتي حرصت على تديربه بشكل معين لكي تكسبه مهارات و طباع متطورة.

ولد بولينجو في الحديقة منذ 13 عاماً و اهتمت به راشيل حتى أنجب طفليه الآن “إينزي” و “كماري” الآن. وظهر بولينجو بالفيديو وهو يستقبل مدربته و يقلد حركاتها بشكل مذهل، وذلك عندما وقفت على يديها و وضعت قدميها على الزجاج الفاصل بينهما، فقام بنفس التصرف، ثم ألصق وجهه بالزجاج و فرد ذراعيه لاحتضانها، و بادرته هي الأخرى بنفس الشكل لتظهر لنا الصور بذلك الشكل المذهل. تقول راشيل “غوريلا اللولاند مميزة في تطورها العقلي و للأسف هي مهددة بترك كوكبنا و نحن هنا نحرص على تنمية تكاثرها و ذكائها العقلي والبدني”.
 

 

إزالة ورم من أكبر غوريلا ولدت في الأسر

أعلنت حديقة حيوان كولومبوس في أوهايو أن أول غوريلا ولدت في الأسر عادت إلى مأواها بعد التعافي من جراحة ناجحة خضعت لها قبل أيام لإزالة ورم خبيث.

وقالت حديقة الحيوان إن الأطباء البيطريين في الحديقة أزالوا الورم من أسفل ذراع الغوريلا كولو التي يبلغ عمرها 59 عاما في الثالث من ديسمبر. وبعد ذلك بأيام أكد تقرير التحليل أن الورم كان خبيثا.

وقال مسؤولون في بيان إنه لا توجد أية دلائل على أن الورم انتشر كما لا توجد حاجة لخضوع كولو لعلاج إضافي.

ويقول الموقع الإلكتروني لحديقة الحيوان إن كولو التي ولدت في 1956 هي الأم الرئيسة لغوريلات الحديقة.

واسم كولو هو الاسم المختصر لكولومبوس وهو الاسم الذي أطلق عليها لدى ولادتها.

وتنتمي كولو إلى نوع غوريلا الأراضي المنخفضة الغربية وتنحدر من أفريقيا الوسطى ويبلغ متوسط عمرها في البرية 35 عاما.

  • نشر في منوعات

غوريلا تمنع زوجين من الخروج ليلاً لمدة 13 عاماً.. تُرى ما السبب؟

كان وزن ديجيت الغوريلا 4 أرطال و6 أوقية فقط حين تبناها الزوجان بيير وإليان ثيفيليون، أما الآن فستلاقي صعوبة في وزنها، لكن الغوريلا الرئيسية الضخمة التي فاقت مالكيها حجماً لا تزال طيبة القلب بعدما عاشت حياتها كاملة تقريباً مع الزوجين الفرنسيين.

وعلى الرغم من أنها تعلمت لتصبح أكثر استقلالية، إلا أنها لا تزال تعتمد على والديها البشريين بالتبني للمساعدة في إخراج الطعام من بين أسنانها أو شظية من يدها، كما يروي بيير ثيفيليون.

ss

كما حاولت ديجيت مقاسمة السرير مع الزوجين، اللذين يعيشان في ليون الفرنسية، إلى أن بلغت سن المراهقة.

أخذ الزوجان ثيفيليون، اللذان لا يملكان أطفالاً، ديجيت لمنزلهما بعدما تم التخلي عنها كرضيعة.

وقام الزوجان بإطعامها وتربيتها وتدريبها منزلياً، في المساحة الواسعة المتصلة بمنزلهما. ولم يتمكن ثيفليون من الخروج ليلاً والبقاء خارج المنزل أثناء طفولة ديجيت لأنه لم يتمكن من تركها مع أحد، لا لأنها خطرة ولكن لأنها تغضب حين يتركانها.

كما قال: "لا يمكننا ترك ديجيت مع أحد لليلة، وهو ما يعني أننا لم نتمكن من الخروج لثلاثة عشر عاماً"، كان هذا في عام 2013. مضيفاً: "لم نحصل على إجازة، ولا حتى لليلة واحدة. كما أننا لم نتمكن من الذهاب للسينما أو المسرح أو لتناول العشاء، لأن هذا سيُحزن ديجيت، وحزنها يحزننا نحن أيضاً".

ويدير الزوجان حديقة حيوان خاصة بالقرب من منزلهما، وتعمل كملاذ للحيوانات التي جرى إنقاذها من حدائق الحيوان سيئة الإدارة أو من السيرك.

وتعد حديقتهما منزلاً لما يزيد على ألف حيوان من القرود، والجابون ونمور الثلوج والنمور والأسود و8 غوريلات أُخَر، لكن ديجيت هي بمثابة طفلتهما.

مقتل "غوريلا" من فصيلة نادرة بسبب طفل

قال مسؤول بحديقة حيوان مدينة سينسناتي الأميركية إن حراس الحديقة قتلوا غوريلا ذكر بعد أن جر طفلا عمره أربع سنوات سقط في بيت الغوريلا.

وقال ثين ماينارد مدير حديقة سينسناتي للصحفيين إن الطفل زحف عبر حاجز وسقط من على ارتفاع نحو 3.7 متر داخل خندق يحيط ببيت الغوريلا حيث قام هارامبي وهو غوريلا من نوع وسترن إيوالاند يزن 181 كيلوغراما بجره.

وأضاف إن الطفل ظل مع ذكر الغوريلا الذي يبلغ عمره 17 عاما لمدة عشر دقائق واعتبر فريق الرد السريع على الحيوانات الخطيرة بالحديقة هذا الوضع يشكل تهديدا لحياة الطفل.

وأضاف أنه تم قتل هارامبي، وكان البيت يضم أيضا غوريلاتين من الإناث في نفس وقت وقوع الحادث.

وقال ماينارد إن الطفل الذي لم يتم كشف هويته لم يصب بجروح خطيرة جراء سقوطه. وقالت الحديقة في بيان إن الطفل كان يقظا لدى نقله للمستشفى.

وولد هارامبي في حديقة حيوان غلاديس بورتر في براونزفيل بولاية تكساس الأمريكية ونُقل إلى حديقة حيوان سينسناتي في 2014.

وتصنف غوريلا وسترن إيوالاند على أنها من الأنواع المعرضة لخطر الانقراض وقال ماينارد إن الحديقة كانت تأمل باستخدام هارامبي في التزواج.

الاشتراك في هذه خدمة RSS